اقتصاد واستهلاك

أكبر صدمة تضخم في عقود تدفع سكان بريطانيا إلى الادخار

الفترة المضطربة بسبب التضخم وتغير الأسعار دفعت الأسر إلى تغيير نهج الإنفاق، حيث انخفض الاستهلاك بسبب التراجع في الرواتب وذهب البريطانيون نحو الادخار والتوفير
تعبيرية

تحولت المملكة المتحدة من أمة مستهلكين إلى أمة مدخرين، بسبب صدمة ارتفاع تكاليف المعيشة، وفقا لما ذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي إيه ميديا".

وقالت مؤسسة "ريزولوشن فاونديشن": إن الفترة المضطربة بسبب تغير الأسعار دفعت الأسر إلى تغيير نهج الإنفاق، حيث انخفض الاستهلاك بسبب التراجع في الرواتب.

وأوضحت المؤسسة أن البيانات الرسمية التي من المقرر نشرها الأسبوع المقبل ستظهر عودة التضخم ليقترب من نسبة 2% المستهدفة، ليضع نهاية لارتفاع التضخم الذي استمر 3 أعوام وجعل الأسر تنفق أقل وتدخر المزيد.

بريطانيا تخرج من الركود في عام الانتخابات

وفي ظل تضخم مؤشر أسعار المستهلك لنيسان/أبريل، الذي يتوقع أن يقترب بشدة من معدل 2% الذي يستهدفه بنك انجلترا، تراقب المؤسسة مدى تأثير ضغط التضخم في مستويات المعيشة وسلوك الإنفاق والموارد.

وأشار الباحثون إلى أن تضخم مؤشر أسعار المستهلك بلغ ذروته عند 11.1% في تشرين الأول/أكتوبر 2022 وزادت الأسعار منذ آذار/مارس 2021 بنسبة 22%.

وارتفع معدل تضخم مؤشر أسعار المستهلك بواقع 3.2% خلال 12 شهرًا حتى نهاية مارس 2024، بانخفاض من 3.4 % في فبراير.

bar_chart_4_bars مقالات متعلقة

هل سيحقق الذهب رقما قياسيا آخر؟ - هذه...

2024/07/22 11:18

الدولار يتراجع مع انسحاب بايدن من سباق...

2024/07/22 09:04

إسرائيل.. البورصة تواصل التراجع وميناء...

2024/07/21 19:58

خبراء: العُطل المعلوماتي العالمي سيحدث...

2024/07/21 09:33

ماذا حدث؟ الخلل التقني يعطّل حركة العالم

2024/07/19 13:14