أخبارنا

تختلف عن خطاب بايدن.. حماس ترفض ورقة اسرائيل للصفقة

تقارير تفيد بأن الورقة الاسرائيلية التي تسلمتها حماس تختلف عن بنود خطاب بايدن: "تُعطّل وحدة الاتفاق بكل مراحله وتختزله بمرحلة واحدة يتوقف اطلاق النار خلالها مؤقتًا" ● حماس: "هل ما تحدث عنه بايدن هو تفسيراته الشخصية للورقة أم هي اتفاقات شفهية مع جهات إسرائيلية أم غير ذلك؟"
هنية والسنوار | أرشيفية

رفضت حركة "حماس" الورقة التي قدمتها إسرائيل بشأن التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، بعد أن تبين لها أنها تختلف جوهريًا عن المقترحات التي أعلنها الرئيس الأمريكي جو بايدن. 

وقالت الحركة في مذكرة توضيحية وزعتها على الفصائل الفلسطينية، الأربعاء: "بعد النظر في مضمون الورقة الإسرائيلية تبيّن أنها ورقة لا تضع الأسس الصحيحة للاتفاق المطلوب، فهي لا تضمن الوقف الدائم لإطلاق النار، بل الوقف المؤقت، وهي لا تربط المراحل الثلاث المنصوص عليها بشكل وثيق، بل على العكس من ذلك، فقد هدمت الجسور التي تنقل الاتفاق من مرحلة إلى أخرى بهدف تعطيل وحدة الاتفاق بكل مراحله واختزاله بمرحلة واحدة يتوقف فيها العدوان مؤقتًا، وتبقى قواته على أرض القطاع، ويحصل الاحتلال مقابل ذلك على الشريحة التي تهمه من الأسرى، ثم يستأنف حرب الإبادة ضد شعبنا".

وتابعت الحركة: "عندما أطلعنا الوسطاء على مضمون الورقة التي تحدث عنها الرئيس بايدن، والتي قال إنها الورقة الإسرائيلية تبين خلوها من الأسس الإيجابية التي وردت في تصريحات بايدن، وأن هناك فرقاً بين ما في الورقة وبين ما صرح به بايدن الأمر الذي تسبب في كثير من الارتباك والجدل فهل ما تحدث عنه بايدن هو تفسيراته الشخصية للورقة أم هي اتفاقات شفهية مع جهات إسرائيلية أم غير ذلك".

وأضافت حماس في مذكرتها: "إن الحركة تتمسك وفصائل المقاومة بالأسس الصحيحة للوصول إلى اتفاق، وهي على استعداد للموافقة على أي اتفاق يتضمن تلك الأسس التي هي قواعد بديهية، فلا معنى لأي اتفاق لا ينص صراحة على وقف إطلاق النار الدائم، ولا معنى لاتفاق يسمح ببقاء قوات الاحتلال على أرضنا، ويحقق فقط ما يريده الاحتلال من الإفراج عن أسراه، ومواصلة حرب الإبادة والتجويع ضد شعبنا".

خطاب بايدن

وكان الرئيس الأمريكي تحدث في خطابه عن ما وصفه بمقترح اسرائيلي جديد لإبرام صفقة تبادل مكوّن من 3 مراحل، هي:

المرحلة الأولى:

● ستستمر لمدة 6 أسابيع بوقف شامل لإطلاق النار، وستجري خلالها مفاوضات بين إسرائيل وحماس لمراحل لاحقة تشمل الانسحاب الكامل.

● إطلاق سراح مسنين وجرحى ومرضى (من المحتجزين الإسرائيلين) مقابل إطلاق سراح مئات الأسرى الفلسطينيين.

● إذا استمرت المحادثات أكثر من ستة أسابيع فإن وقف إطلاق النار سيستمر.

المرحلة الثانية:

● يقوم الجيش الإسرائيلي بسحب قواته من المناطق السكانية في غزة وسيتم إطلاق سراح بقية المختطفين.

● انسحاب قوات الجيش الإسرائيلي من قطاع غزة بالكامل – ووقف الحرب.

المرحلة الثالثة:

● إعادة إعمار قطاع غزة ضمن خطة شاملة.

● إعادة جثث المختطفين المتبقية في القطاع.

bar_chart_4_bars مقالات متعلقة

روسيا تلوّح بـ"النووي" ردًا على نشر صواريخ...

2024/07/18 14:30

انقلاب على بايدن.. ثلثا "الديمقراطيين"...

2024/07/17 20:08

مبالغ خيالية.. هذه تكلفة الحراسة لعائلة...

2024/07/17 17:02

الجيش: حماس لا تزال قادرة على قصف تل أبيب...

2024/07/17 09:50

مسؤول أمريكي: هناك اتفاق على إطار الصفقة -...

2024/07/16 19:31